مدونة العشر الاوائل والتكنولوجيا الحديثة: كيف يتغلب تاجر الفوركس على خوفه من التجارة؟ - العشر الأوائل

أقسام مدونة العشر الأوائل

آخر الموضوعات

الثلاثاء، 10 يناير، 2012

كيف يتغلب تاجر الفوركس على خوفه من التجارة؟ - العشر الأوائل

كيف يتغلب تاجر الفوركس على خوفه من التجارة؟


كُتبت العديد من المقالات حول الحماس الشديد لدي تجار الفوركس. عن تاجر الفوركس الذي لا يستطيع الانتظار للوصول الى السوق ، ويرتد حوله ، ويعمل المستحيل للحفاظ على نشاطه في السوق . فإنه سيبدل الكثير من مواقفه أثناء التداول في سوق فوركس ، وبالتالي سينشر تجارته على أزواج عديدة من العملات. فهذا هو تاجر الفوركس الذي يملك موقفا في جميع الأحوال ، لكنه لا يحافظ على نفس الموقف لمدة طويلة . لهذا فتكون فلسفته: "إذا رميت عدد من المواد باتجاه الجدار ، فأحد هذه المواد سوف تلتصق بالجدار ".

الفوركس الناجح

إذا استطعت تحقيق الربح من هذه الفلسفة وهذه الطريقة في التداول فليس لأحد أن يناقشك في هذا النجاح. ومع ذلك ، فلم نقل الكثير بشأن الجانب الآخر للعملة. ماذا مع تاجر الفوركس الذي لا يملك هذا الاندفاع؟

الشخص الذي يريد دخول السوق ، ولكن متخوف جدا من القيام بالشيء الخطأ في الوقت الخطأ. فالحل لهذا النوع من التجار هو الاعتدال في التداول في فوركس.

الجواب الفوري الذي يقوله خبير الفوركس عن هذا التاجر هو أن شخص كهذا لا ينبغي أن يدخل سوق الفوركس على الإطلاق. وأنه ليس هناك مكانا للخنوع ، والسوق يلتهم كل شيء على قيد الحياة ، فالسوق مثل حيوان مفترس ويمكن ان تشم منه رائحة الخوف. يمكنه الهجوم ولا يترك وراءه سوى العظام . مع مثل هذه النصائح ، فإنه من السهل أن نفهم لماذا يتجنب بعض الناس سوق الفوركس على الرغم من أن مصالحها ممكن جدا أن تكون في هذا السوق.

مخاوف من الفوركس

الحقيقة هي أنك لا تخطئ عندما تكون حذرا أو حتى حذرا جدا. طالما أن تاجر الفوركس يفهم أساسيات الخطر والمكافأة ، فإن سوق الفوركس يعتبر فرصة لأي نوع من تجار العملات.

اسمح للسوق أن يقرر مَن بإمكانه التجارة في سوق فوركس ومَن ليس بإمكانه ذلك. لا تسمع إلى أولائك البدائيين سريعي الغضب بأن يقرروا ذلك ، فانهم فقط يحاولون التخويف من هذا السوق. إذا كان تاجر الفوركس راضٍ عن أرباحه المتواضعة التي يجنيها ، لكنه لا يخاطر كثيرا فهذا شيء جيد. بعد فترة من الوقت يبدأ بتحقيق الراحة النفسية ، و تاجر الفوركس المفرط في الحذر قد يتقدم إلى أن يصبح مجرد تاجر حذرا. فكما قيل من قبل في السيناريو المعاكس ؛ لا أحد يستطيع أن يجادل النجاح .

وفي أحيان كثيرة ، يأتي خجل تجار العملات من سوق الفوركس من ثقتهم المنخفضة حول علمهم بـ سوق العملات الأجنبية ومن الفوركس بشكل عامة. فيمكن أن يكون للتاجر معرفة أساسية ، لكنه يبقى حذرا عندما يقارن نفسه مع تجار الفوركس المحترفين. فهذا أيضا مفهوم ، ويمكن التغلب عليه.

الجواب : إقرأ. هناك معلومات متوفرة عن سوق الفوركس على شبكة الإنترنت. هناك دروس تعليم الفوركس ودروس خصوصية في كل مكان بشأن التجارة وتعقيدات ، والفروق الدقيقة. خذ وقتك للاستفادة من الموارد المتاحة. تجربة التعلم لا تتوقف عند المتاجرة. بل هي عملية مستمرة ، ولسوء الحظ ، فإن الأخطاء ستكون ثمن لجزء من التعليم ، ولا توجد وسيلة أفضل منها.

الحساب التجريبي في فوركس

من المفضل أن تستخدم حساب فوركس تجريبي ليس من أجل اللعب أو التسلية ، فهو أداة تعليمية قيمة حتى أنه تاجر العملات الأكثر خبرة وينبغي أن يستخدمه في بعض الأحيان.

لذلك ، تغلب على الخوف ، فأنت لا تختلف عن أي شخص آخر في نفس وضعك ، والكثير من قبلك ساروا في هذا الطريق ، ولم ينجوا منها فقط إنما استطاعوا أن يصنعوا لنفسهم حياة رائعة وأن يعملوا شيئا يحبون القيام به دون خوف.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...