مدونة العشر الاوائل والتكنولوجيا الحديثة: مصطلحات الفوريكس - العشر الأوائل

أقسام مدونة العشر الأوائل

آخر الموضوعات

السبت، 7 يناير، 2012

مصطلحات الفوريكس - العشر الأوائل

مصطلحات الفوريكس

العملة الأساس: : العملة الأساس هي العملة الأولى في زوج العملات، وهي العملة التي تظل ثابتة عند تحديد سعر زوج العملات. الدولار الأمريكي واليورو الأوربي هما العملتان الأكثر انتشارًا في حجم التداولات اليومية في سوق العملات الأجنبية. ويعد الجنيه البريطاني، ويطلق عليه أيضًا الاسترليني، في المرتبة الثالثة كعملة أساس. أزواج العملات التي تعتمد على الدولار الأمريكي كأساس هي دولار الأمريكي/ين ياباني ودولار أمريكي/فرنك سويسري ودولار أمريكي/دولار كندي؛ وأزواج العملات التي تعتمد على اليورو كأساس هي يورو/دولار أمريكي ويورو/الين الياباني ويورو/استرليني ويورو/فرنك سويسري. الجنيه الاسترليني هو أساس الاسترليني/الدولار الأمريكي والاسترليني/الين الياباني. والدولار الاسترالي هو أساس نفسه مقابل الدولار الأمريكي (دولار استرالي/دولار أمريكي).

الأساس: هو الفرق بين السعر الفوري والسعر الآجل.

نقطة الأساس: واحد في المائة من نقطة النسبة المئوية.

الفرق بين سعر العرض والطلب: هو الفرق بين سعري العرض والطلب، ويعرف أيضًا بالسعر ذو الاتجاهين.

المصرف المركزي: هو السلطة المالية الأساسية بالدولة، ويقع تحت سيطرة الحكومة الوطنية. والمصرف المركزي مسؤول عن إصدار العملات ووضع السياسات النقدية ومعدلات الفائدة وسياسة أسعار تحويل العملات والتنظيمات التي تحكم قطاع المصارف الخاصة والإشراف عليها. ويعرف المصرف المركزي بالولايات المتحدة بالاحتياطي الفيدرالي (Federal Reserve). وهناك مصارف مركزية أخرى معروفة مثل المصرف المركزي الأوروبي (European Central Bank)، وبنك بريطانيا (European Central Bank)، ومصرف اليابان (Bank of Japan).

التحفظ: هي عملية التبادل بين الأصول أو العملات السائدة في أحد العملات مقابل الأصول أو الالتزامات السائدة في عملة أخرى.

سعر الصرف المعاكس: وهو سعر التبادل بين عملتين. ويقال على سعر الصرف المعاكس أنه غير قياسي في الدولة المحدد بها سعر زوج العملات. على سبيل المثال، داخل الولايات المتحدة، يكون السعر المحدد لزوج العملات الاسترليني/الفرنك السويسري سعر صرف معاكس، في الوقت الذي يكون به داخل المملكة المتحدة أو سويسرا أحد أزواج العملات الأساسية للتداول.

العملة: هي وحدة التعامل الأساسية بالدولة والتي تصدرها حكومة الدولة أو المصرف المركزي وتكون قيمتها هي أساس التعاملات التجارية.

مخاطر (سعر تبادل) العملة: هي مخاطر الخسارة الناتجة عن التغييرات السلبية التي تطرأ على أسعار تحويل العملة.

تخفيض القيمة: هو تخفيض قيمة عملة الدولة نسبة إلى عملات الدول الأخرى. حينما تخفض الدولة من قيمة عملتها، ترتفع أسعار البضائع التي تستوردها، في الوقت الذي تقل فيه أسعار الصادرات إلى الخارج وبالتالي تصبح أكثر تنافسية.

الانحدار: مقدار الهبوط او الانحدار في قيمة الحساب مقاسًا إما كنسبة مئوية أو بالدولارات ومحسوبًا من القمة إلى الانحدار التالي. على سبيل المثال، إن زادت قيمة حساب التاجر من 10000$ إلى 20000$، ثم هبطت إلى 15000$، ثم ارتفعت مرة أخرى إلى 25000$، سيكون الحد الأقصى للانحدار الذي أصاب التاجر هو 5000$ (حدث حينما هبط الحساب من 20000$ إلى 15000$) حتى وإن لم يصل حساب التاجر إلى مستوى الخسارة.

يورو: هي عملة اتحاد النقد الأوروبي (EMU)، والتي حلت محل العملة التي كانت مستخدمة داخل الاتحاد الأوروبي (ECU). الدول المشاركة حاليًا في عملة اتحاد النقد الأوروبي هي النمسا وبلجيكا وقبرص وفنلندا وفرنسا وألمانيا واليونان وأيرلندا وإيطاليا ولوكسمبورج ومالطة وهولندا والبرتغال وسلوفانيا وإسبانيا.

سعر الصرف: هو سعر أي عملة بالنسبة إلى عملة أخرى. مثال: 1$ دولار كندي CDN) = $0.7700) دولار أمريكي (USD)

سعر الصرف الثابت: قرار تتخذه الدولة لربط قيمة عملتها بعملة دولة أخرى، أو بالذهب (أو أي بضاعة أخرى)، أو بسلة عملات. عمليًا، قد تتذبذب أسعار الصرف الثابتة بين حدين أقصى وأدنى، وهذا يؤدي إلى التداخل.

تداول العملات الأجنبية (فوريكس): هي محاكاة لعملية شراء أحد العملات وبيع أخرى في السوق الموازية أي خارج سوق التبادل.

G-7: الدول الصناعية السبعة الكبرى، وهي الولايات المتحدة وألمانيا واليابان وفرنسا وبريطانيا وكندا وإيطاليا.

G-10: هي الدول الصناعية السبعة الكبرى G7 بالإضافة إلى بلجيكا وهولندا والسويد، وهي مجموعة معنية بنقاشات صندوق النقد الدولي. وتنضم إلهم أحيانًا سويسرا.

G-20: مجموعة مكونة من وزراء مالية ومسؤولي المصارف المركزية في الدول التالية: الأرجنتين، استراليا، البرازيل، كندا، الصين، فرنسا، ألمانيا، الهند، إندونيسيا، إيطاليا، اليابان، المكسيك، روسيا، المملكة العربية السعودية، جنوب أفريقيا، كوريا الجنوبية، تركيا، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة، والاتحاد الأوروبي. ويشارك بالمجموعة أيضًا صندوق النقد الدولي والبنك الدولي. لقد تأسست مجموعة G-20 كرد فعل للاضطراب المالي الذي وقع بين عامي 1997 و1999 وذلك بإعداد سياسات تعمل على تعزيز الاستقرار المالي العالمي.

صناديق الحماية: هي صناديق استثمارية خاصة وغير نظامية يهتم بها المستثمرون الأثرياء (ييدأ الاستثمار بها عادة بمبلغ مليون دولار على أقل تقدير) وتختص بنسبة مخاطرها العالية، والمضاربة قصيرة المدى على السندات والعملات والمشاركة في الملكية والمشتقات المالية.

الحماية: هي استراتيجية متبعة لتقليل مخاطر الاستثمار. الغرض منها تقليل تذبذب أسعار المحافظ المالية عن طريق الاستثمار في آليات بديلة تقلل من نسبة المخاطرة التي قد تنطوي عليها المحفظة المالية الأساسية.

سعر الإقراض بين البنوك في لندن LIBOR: سعر الفائدة القياسي التي تفرضه البنوك على القروض فيما بينها (ويقدر عادة باليورودولار). يستخدم هذا السعر في سوق الإيداع الدولي ما بين البنوك على المدى القصير، ويستخدم مع القروض الكبيرة جدًا التي تتراوح مدتها بين يوم واحد وخمس سنوات. هذا السوق يسمح للبنوك التي تحتاج إلى سيولة بالاقتراض من البنوك الأخرى التي ليدها فائض، فتتمكن البنوك من تجنب الاحتفاظ بكميات كبيرة من أصولها على شكل أصول سائلة. يتم تثبيت سعر LIBOR رسميًا مرة واحدة في اليوم من قبل مجموعة صغيرة من البنوك الرئيسية في لندن، ولكن هذا السعر يتغير على مدار اليوم.

الرفع: المستوى الذي يصل إليه المستثمر أو الشركة في الاستفادة من الأموال المقترضة. بالنسبة إلى المستثمرين، المقصود بالرفع هو الشراء على الهامش لتحسين العائد على القيمة بدون زيادة الاستثمار. المقدار، ويعبر عنه بمضاعفاته، الذي يتعدى به حجم التجارة المحلي الهامش المحدد للمتاجرة. على سبيل المثال، إن كان المبلغ المحلي للتجارة هو 100000 $ دولار والهامش المطلوب هو 2000$، يستطيع حينئذ التاجر المتجارة بمقدار رفع قيمته 50 ضعفًا
($100000/$2000). قد يكون الاستثمار بالرفع في غاية الخطورة لأنك قد تخسر كل الأموال التي استثمرتها.

السيولة: قدرة السوق على قبول المعاملات الكبيرة. تعتمد هذه القدرة على حجم ونشاط السوق، وتقاس بكفاءة وفاعلية التكلفة التي تتم بها الصفقات وتنفذ بها الطلبات. السوق الأكثر سيولة يقدم عروض أسعار أكثر ونطاق أضيق لفروق الأسعار بين العرض والطلب.

طويل: صفقة شراء عملة معينة مقابل عملة أخرى، مع توقع زيادة قيمة العملة المشتراة مقابل العملة الثانية.

هامش: المبالغ التي يلزم العميل إيداعها كاحتياطي لتغطية أية خسائر محتملة من تحرك الأسعار السلبي.

طلب تغطية: هو طلب مبالغ أو احتياطات إضافية، سواء من السمسار أو الوسيط، لزيادة الهامش إلى مستوى معين لتحسين أداء صفقة تحركت في اتجاه ضد مصلحة العميل.

صانع السوق: هو وسيط يحدد الأسعار، وهو جاهز للشراء أو البيع عند أسعار العرض والطلب المحددة. بعض صانعي الفرارات المالية (FDMs) المسجلين لدى لجنة تجارة أسهم السلع المستقبلية (CFTC)هم يعتبرون من صانعي السوق.

نقطة (علامة): مصطلح يستخدم في سوق العملات ليمثل أصغر قدر من التحرك الذي يتم على سعر الصرف. ويكون عادة نقطة واحدة، وذلك حسب السياق. على سبيل المثال، 0.0001 في حالة يورو/دولار واسترليني/دولار ودولار/فرنك سويسري، و0.01 في حالة دولار أمريكي/ين ياباني.

مركز: هشهد يحدده التاجر من خلال بيع وشراء العملات، ويشير أيضًا إلى مقدار العملات التي يملكها المستثمر أو المدين بها.

علاوات (عمولة التبييت): هو التكلفة أو المزايا الناتجة عن الاحتفاظ بمركز مفتوح من يوم إلى اليوم التالي محسوبة باستخدام الفرق بين أسعار فائدة المدى القصير بين زوج عملات.

إعادة التقييم: زيادة في قيمة أسعار العملات الأجنبية المرتبطة بعملات أخرى أو بالذهب.

أسعار إعادة التقييم: السعر لأي فترة أو عملة والمستخدم في إعادة تقييم المركز. أسعار إعادة التقييم هي أسعار السوق المستخدمة عندما ينهي التاجر طلبات اليوم الواحد لتحديد الربح أو الخسارة لهذا اليوم.

تمديد: تمديد تسوية صفقة إلى تاريخ استحقاق آخر بحيث تعتمد تكلفة هذه العملية على فروق أسعار الفائدة للعملتين. مقايضة التبييت، وخاصة يوم العمل التالي مقابل يوم العمل الذي يليه.

قصير: بيع العملة بدون امتلاكها فعليًا، والاحتفاظ بمركز قصير في وجود توقعات بانخفاض السعر بحيث يمكن إعادة شرائها في وقت لاحق مع تحقيق ربح.

فرق سعر العرض والطلب: هو الفرق بين سعر العرض والطلب على العملة، ويستخدم في قياس سيولة السوق. الفروق المحدودة تشير إلى السيولة العالية.

السعر الفوري: سعر السوق الحالي. عادة ما تتم تسويات المعاملات الفورية ضمن يومي عمل.

المقايضة: مقايضة العملات الأجنبية هي عملية تداول تجمع بين المعاملة الفورية والآجلة ضمن صفقة واحدة، أو عمليتي تداول آجلتين بتاريخي استحقاق مختلفين.

ارتفاع مالي بسيط: عرض أسعار جديد أعلى من العرض السابق لنفس العملة.



أنواع طلبات تبادل العملات الأجنبية
أوامر الدخول: أمر يستخدم في الدخول في عملية تداول فور أن يصل سعر زوج العملات إلى مستوى محدد مسبقًا.

أمر دخول مرتد: أمر لمركز مفتوح بالبيع عند ارتفاع السوق، أو الشراء عند هبوط السوق. عادة ما يكون العميل على قناعة بأن السوق سيعكس اتجاهه عند مستوى الأمر.
أ. حد دخول الشراء: هو أمر للشراء بسعر أقل من السوق الحالي
ب. حد دخول البيع: هو أمر للبيع بسعر أعلى من السوق الحالي.
أوامر توقف الدخول: أمر لمركز مفتوح بالبيع عند هبوط السوق، أو الشراء عند ارتفاع السوق. يكون العميل على قناعة بأن الأسعار ستستمر في التحرك بنفس الاتجاه بعد الوصول إلى مستوى الأمر.
أ. توقف الدخول للشراء: هو أمر للشراء بسعر أعلى من السوق الحالي.
ب. توقف الدخول للبيع: هو أمر للبيع بسعر أقل من السوق الحالي.
أوامر محددة: الأمر المحدد هو أمر مرتبط بمركز معين بغرض قفل الأرباح من هذا المركز، والأمر المحدد لمركز شراء هو أمر بالبيع. والأمر المحدد لمركز بيع هو أمر بالشراء. تظل كل الأوامر المحددة فعالة إن أن يتم تسييل المركز أو إلغاؤها بمعرفة العميل.

أمر بسعر السوق: أمر بالبيع أو الشراء لا بد من تنفيذه فورًا عند سعر العملة الحالي.

أمر يلغي الآخر (OCO): أمر إيقاف خسارة وأمر محدد معني بمركز معين. هو أمر بالإيقاف لمنع المزيد من الخسارة للمركز، والأمر الآخر المحدد هو لجني الأرباح من المركز. عند تنفيذ أي من الأمرين، يتم إغلاق المركز وإلغاء الأمر الآخر تلقائيًا.

أوامر إيقاف الخسارة: أمر معني بمركز معين لإغلاق المركز ومنع المزيد من الخسائر. يتم تنفيذ أمر إيقاف الخسارة حينما يصل السعر المعلن إلى سعر الأمر. سيكون السعر المطبق هو سعر الأمر، وفي حالة كون السوق يتحرك سريعًا سيتم تنفيذ الأمر بالسعر التالي المعلن. عند وضع أمر إيقاف خسارة على مركز شراء، يكون هذا الأمر ببيع هذا المركز. ويكون أمر إيقاف الخسارة على مركز بيع هو أمر بشراء هذا المركز. تظل كل أوامر إيقاف الخسارة فعالة إن أن يتم تسييل المركز أو إلغاؤها بمعرفة العميل.
 

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...